ارتفاع الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي خلال نوفمبر

سجل الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي ارتفاعاً بنسبة 4.55% خلال شهر تشرين ثاني 2014، مقارنة بشهر تشرين أول 2014، رغم انخفاض نشاط الصناعات التحويلية.

وأوضح الجهاز المركزي للإحصاء أن الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي ارتفع إلى 109.95 خلال شهر تشرين ثاني 2014 مقارنة بـ105.16 خلال الشهر السابق (سنة الأساس2011= 100).

وفيما يتعلق بشأن حركة كميات الإنتاج الصناعي على مستوى الأنشطة الاقتصادية الرئيسية، سجل نشاط إنتاج وجمع وتوزيع الكهرباء والمياه ارتفاعاً حاداً بنسبة 64.64% والذي تشكل أهميته النسبية 14.85% من إجمالي أنشطة الصناعة. كما سجل نشاط التعدين واستغلال المحاجر ارتفاعاً حاداً بنسبة 14.35% والذي تشكل أهميته النسبية 4.59% من إجمالي أنشطة الصناعة.

وأشار الإحصاء إلى أن أنشطة الصناعة التحويلية سجلت انخفاضاً مقداره 3.38% خلال شهر تشرين ثاني مقارنة بالشهر السابق، والتي تشكل أهميتها النسبية 80.56% من إجمالي أنشطة الصناعة.

أما على صعيد الأنشطة الفرعية والتي لها تأثير نسبي كبير على مجمل الرقم القياسي، فقد سجلت بعض الصناعات انخفاضاً خلال شهر تشرين ثاني 2014 مقارنة بشهر تشرين أول 2014 أهمها صنع الأثاث، وصنع منتجات التبغ، وجمع وتنقية وتوزيع المياه.

من ناحية أخرى، سجل الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي ارتفاعاً في بعض الأنشطة الصناعية، منها نشاط إنتاج وجمع وتوزيع الكهرباء، ونشاط صنع الملابس باستثناء الملابس الفرائية، وصنع المنتجات الغذائية والمشروبات المرطبة، وصنع منتجات المعادن المشكلة، عدا الماكينات والمعدات، وصنع منتجات المعادن اللافلزية الأخرى.

اترك تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: